"ديور".. ساعات فرنسية تجمع بين الأصالة والمعاصرة
"ديور".. ساعات فرنسية تجمع بين الأصالة والمعاصرة

“ديور”.. ساعات فرنسية تجمع بين الأصالة والمعاصرة

 

يتنافس الشباب فيما بينهم على الساعات الأكثر تميزا وتحمل طابع التجديد والمختلف عن المعتاد، ومنهم من يبحث عن الأحدث ولكن يرتكز إبهاره على الكلاسكية التي في النهاية تحمل طابعا شبابيا أيضا ولا علاقة لها بأزياء كبار السن، وتُظهر أناقتهم أيضا عند ارتداءهم لــ”البدل” أو فضلّوا الملابس”الكاجول”، وفي هذا المقال نتعرف على أحد أنواع الساعات المشهورة وهي “ديور”.

“ديور”.. ماركة عالمية فرنسية الأصل فهي أطلقت مجموعة متميزة من الساعات التي تعيد إلى الأذهان المهارة الحرفية السويسر ية في صناعة الساعات وفي صياغة المجوهرات الفاخرة، إنها شركة “ديور”.

“كريستيان ديور” أو المعروفة أكثر باسم “ديور” شركة فرنسية متخصصة بالسلع الفاخرة يرأسها رجل الأعمال برنارد أرنولت.

تأسست شركة “ديور” في العام 1946 م على يد المصمم كريستيان ديور، وتصمم الشركة منتجات كثيرة من الملابس والميكياج والأحذية والأزياء والإكسسوارات والمنتجات الجلدية والشنط الفاخرة، ولا تزال تحافظ على عاداتها وتقاليدها حيث يوجد تصميمات من “المصمم المؤسس كريستيان ديور في الشركة”، وأيضا يوجد في شركة ديور تصاميم رجالية ونسائية ومنتجات للأطفال خاصه تباع في جميع أنحاء العالم.

وأنتجت شركة “ديور” أولى ساعاتها تحت اسم “القمر الأسود” وذلك في العام 1975، جاء ذلك بالتعاون مع “بونيدوم”، وفي العام 1990 أفتتحت أفرع كثيرة للشركة في عدة مدن منها “نيويورك, لوس أنجلوس”, ومناطق التسويق في طوكيو.

وبعدها أطلقت “ديور” آخر مجموعة من ساعات “باكيرا” في العام 1990، وكانت مستوحاة من تصميم “القمر الأسود”.

وقدمت “ديور” تشكيلة متميزة من الساعات منها المرصعة بمجموعة من الأحجار الكريمة، ومنها غير الرصع الذي يمتاز بجاذبيته وأناقته.

وفي العام الجاري كشفت “ديور” النقاب عن مجموعة من الساعات الفاخرة الجديدة التي خصّصتها لمعرض بازل 2017، في بازل في سويسرا.

ونستعرض لكم في هذا المقال مجموعة من الساعات التي طرحتها شركة “ديور”، ومنها:

- “DIOR WATCH WHITE WITH CERAMIC PINK BELT”

ساعة حريمي تمتاز بالأناقة والجمال والبساطة التي تدفع الفتيات والسيدات إلى البحث عن واحدة لاقتنائها، وذلك لكون شكلها مميزا الساعة وكذلك الألوان، إلى جانب سعرها والذي يكون في متناول اليد، فهي يابانية المنشأ وسويسرية التصميم.

وتمتاز الساعة بلون الميناء الأبيض الموجود بها الأرقام باللون النحاسي المرصعة وكذلك العقارب من النحاس أيضا، وفي الأعلى يوجد شعار الشركة.

وعن سوار الساعة فهو من “السيراميك”وردي اللون، ولا يوجد بها قويم، ويوجد بها ماكينة يابانية “بطارية”، ومن مميزات هذا النوع من الساعات فإنها مصنوعة من “السيراميك” ضد الخدش، ويمكن شراء هذه الساعة من خلال موقع “watchesprime” بسعر 435 جنيهًا.

 

- “DIOR WATCH WHITE WITH CERAMIC PURPLE BELT”

ساعة حريمي تمتاز بالأناقة والجمال والبساطة التي تدفع الفتيات والسيدات إلى البحث عن واحدة لاقتنائها، وذلك لكون شكلها مميزا الساعة وكذلك الألوان، إلى جانب سعرها والذي يكون في متناول اليد، فهي يابانية المنشأ وسويسرية التصميم.

وتمتاز الساعة بلون الميناء الأبيض الموجود بها الأرقام باللون النحاسي المرصعة وكذلك العقارب من النحاس أيضا، وفي الأعلى يوجد شعار الشركة.

وعن سوار الساعة فهو من “السيراميك”وردي اللون، ولا يوجد بها قويم، ويوجد بها ماكينة يابانية “بطارية”، ومن مميزات هذا النوع من الساعات فإنها مصنوعة من “السيراميك” ضد الخدش، ويمكن شراء هذه الساعة من خلال موقع “watchesprime” بسعر 435 جنيهًا.

كما طرحت “ديور” مجموعة ساعات مميزة زينت بالألماظ منها :

- “VIII جران بال بليسيه روبان”

وهي مزيّنة بحلى جديدة، حيث يترافق بريق الماس والفولاذ المصقول مع لمعان الذهب الأصفر.

وتتميّز هذه الساعة بقطر حجمه 36 ملم، وهي مجهّزة بنظام حركة أوتوماتيكيّ حصريّ لدار “ديور”، مزيّنة بالذهب والماس تُعيد إلى الأذهان التنورة التحتيّة المكسّرة، التي تتداخل بشكل مرهف مع شريط أبيض من الحرير.

فهي تتلاعب بالألوان وتأثيرات المواد، ويتزيّن قرص الساعة بنمط الأقمسة المكسّرة النافر باللون الزهريّ والذهبيّ، بينما السوار مصنوعة من الجلد الفضّي المطليّ بالمعدن مع حاشية من المطاط الزهريّ، لإطلالة معاصرة وأنثويّة.