لماذا تستحق ماركات الساعات العالمية هذه الأسعار المرتفعة

rado_4

قد يجول في ذهن الكثيرين عما هي الأسباب التي تجعل من ماركات الساعات العالمية التى لا يتعدى حجمها بعض الجرامات لأن يصل سعرها إلى مئات الآلاف من الدولارات، وقد يتعدى سعر بعضها أغلى من سيارات الفراري، ففي الواقع يعد الأمر لافتا للإنتباه والفضول، ويرتكز في الأخير على اختلاف القناعات والأذواق، ولكن سأحاول في هذه المقالة أن أعرض بعض النقاط الهامة التي بسببها تكون تكلفة بعض الساعات العالمية مرتفعة جدا لحد لا يصدق، ومن الضروري معرفة أن الأسعار المرتفعة جدا تكون لساعات ذات ماركات معروفة في السوق منذ أعوام طويلة فيها اكتسبت هذه الماركات ثقة الأشخاص لذا عندما تطرح ساعات بأسعار عالية جدا تكون موثوق فيها، وهذا الأمر يتجلي خاصة في صناعة الساعات السويسرية المعروفة بالأصالة.

السبب الأول: وهو أن المواد المستخدمة في تصنيع هذه الساعات هي مواد خام عالية الجودة ونادرة الوجود أحيانا، الأمر الذي يجعل سعر هذه المواد الخام مرتفع جدا، حيث أن الشركات المصنعة للساعات دائما ما تستخدم معدن نفيس كالذهب الخالص أو البلاتينيوم في تصميم وصناعة الساعة بالكامل حتى الأجزاء الصغيرة من المكونات الداخلية للساعة، ومن المعروف أن هذه المواد لها سوقها المحكوم بالعرض والطلب أي أن سعر هذه المواد الخام متذبذب وليس ثابتا مما يربط السبب وراء تذبذب أسعار الساعات العالمية كذلك، فالعلاقة وطيدة بينهما.

السبب الثاني: وهو أن الأجزاء الصغيرة والمكونات الداخلية الدقيقة التي تكون هيكل الساعة الداخلي تكون مصنوعة صناعة يدوية من قبل متخصصين في صناعة الساعات، ومن ثم فإنها تحتاج إلى مجهود كبير من عدة أفراد لفترات طويلة جدا تصل لشهور نظرا لدقة وصغر مكونات الأجزاء الداخلية للساعة، فهناك بعض الأجزاء الداخلية التي تتكون من 396 قطعة صغيرة الحجم مما يستهلك وقتا طويلا جدا، ولذلك فإن صانعي الساعات اليدويين يتقاضون مبالغ كبيرة نظير قيامهم بهذه الأعمال، بالإضافة إلى هامش الربح الذي تتقاضاه الشركات فلذلك تعتبر هذه الأنواع ضمن الأعلى تكلفة وسعرا في العالم.

السبب الثالث: من النادر أن نجد ماركة معينة من الساعات قادرة على تلبية كل احتياجات السوق ويرجع سبب ذلك إلى أن الشركات المنتجة تقوم بانتاج كمية محدودة من الساعات حيث كما ذكرنا أن صناعة الساعات العالمية تقوم بشكل أساسي على العمل اليدوي الذي يبذله صانعي الساعات بأنفسهم مما يستلزم وقتا طويلا، فمثلا ماركة Vacheron وماركة Breguet يقومان بإنتاج ما يقرب من 40 ألف ساعة في السنة فقط، وبمنطق اقتصادي بحت فإذا نظرنا إلى المعادلة الرابطة بين كل من كمية المنتج المعروض ومقدار الازدياد في الطلب عليه من قبل الجمهور فهذه المعادلة ستقودنا إلى حتمية إزدياد سعر تكلفة المنتج، لذا فإن تكلفة هذه الساعات تصبح عالية جدا.

السبب الرابع: تعتمد هذه الماركات على ما يسمى بالحملات الدعائية والإعلانات التسويقية للترويج لمنتجاتها، ومن المعروف أن تكلفة هذه الحملات عالية جدا لذا تتحمل الشركات المنتجة دفع مبالغ كبيرة في سبيل هذه الحملات ومن ثم تعيد توزيع تكلفة هذه الحملات على الكمية المنتجة من الساعات، فيما يعني أن المستهلك هو الذي يدفع ثمن الحملات الدعائية في الأخير.

السبب الخامس: في المنطق الاقتصادي يوجد العديد من الطرق التي تمكنك من تحقيق رؤيتك، إحدى هذه الطرق هي أن العالم ينقسم إلى مجموعة من الشرائح الاقتصادية، وبالتالي فإن شركات الساعات العالمية التي تنتج ساعات فارهة بتكلفة عالية فهي بذلك تستهدف طبقة أو شريحة إقتصادية معين من الأشخاص وهي الطبقة الغنية جدا، في الواقع أن شركات الساعات تعرف تماما أنك سوف تشتري هذه الساعة مهما بلغ ثمنها ما دمت ضمن الطبقة المستهدفة، واضعة في الاعتبار أن اقتناء هذه الأنواع من الساعات الفارهة له دوافع اجتماعية بالأساس كالفخر والتباهي والوجاهة الاجتماعية في هذه الأوساط